نموذج لإراقة الشعراء ماء وجوههم

اذهب الى الأسفل

نموذج لإراقة الشعراء ماء وجوههم

مُساهمة من طرف Seyid Meden في الإثنين فبراير 13, 2017 12:08 pm

كان جرير أحد رموز الشعر العربي في عصر بني أميه، ولا يختلف أحد في أنه كان ذائع الصيت، ولديه من القدرة الشعرية ما لديه، لكنه مع ذلك لما استجدى بشعره وألحّ في الطلب وأراق ماء وجهه للسلاطين والخلفاء نزلت منزلته عند الناس.
دخل على عبد الملك بن مروان ليقول له: أتصحو أم فؤادك غير صاح عشية هم صحبك بالرواح تقول العاذلات علاك شيب أهذا الشيب يمنعني مراحي؟ يكلفني فؤادي من هواه ظعائن يجتزعن على رماح عرابا لم يدن مع النصارى ولم يأكلن من سمك القراح ولا خلاف في جمال المطلع، لكنه ينزل ليقول: تعزّت أم حزرة ثم قالت رأيت الواردين ذوو امتياح أعلل وهي ساغبة بنيها بأنفاس من الشبب القراح أغثني يا فداك أبي وأمي بسيب منك إنك ذو ارتياح سأشكر إن رددت عليّ ريشي وأنبت القوادم من جناحي
avatar
Seyid Meden
Admin

المساهمات : 157
تاريخ التسجيل : 05/09/2016
العمر : 24
الموقع : mauritanie

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://habibmostafa.a7larab.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى